Via : Hesspress

أكد مدرب منتخب إسبانيا لكرة القدم فرناندو هييرو، الاثنين، أن ديفيد دي خيا سيواصل مهمة حراسة مرمى « لا روخا » في ثاني مباراة بمنافسات « مونديال روسيا »، رغم الخطأ الذي ارتكبه في اللقاء الافتتاحي أمام البرتغال.

وقال هييرو، في مؤتمر صحفي في مدينة كراسنودار الروسية، إن دي خيا سيحرس « عرين الماتدور » في المواجهة المرتقبة أمام إيران، غدا الثلاثاء، مؤكدا أن « الرياضيين يحتاجون إلى الثقة دائما ».

وكانت أصوات قد تعالت مطالبة باستبعاد حارس المرمى من التشكيل الأساسي للإسبان، بعد الخطأ الفادح الذي ارتكبه أمام البرتغال في مستهل منافسات دور المجموعات.

وقال هييرو: « نرى دي خيا هادئا ويتدرب كما هو الحال دائما، نعرف ماذا تعني كرة القدم، وبحسب خبرتي فإن الرياضيين يحتاجون إلى الثقة دائما، وليس في الأوقات الطيبة فحسب ».

وبعدما قضى دي خيا يوما مع والديه، أوضح اللاعب أنه نسي المباراة السيئة أمام البرتغال وبات مستعدا للعب، حسب ما ذكر مدربه.

وستواجه إسبانيا، التي تعادلت أمام البرتغال يوم الجمعة الماضي بنتيجة 3-3، المنتخب الإيراني في ثاني مباريات المجموعة الثانية في نهائيات كأس العالم 2018.

اترك تعليقا