Via : Hesspress

تَلقَّى الملاكم المغربي محمد ربيعي دعوة للمشاركة في أمسية الملاكمة الاحترافية، المقرّر إجراؤها في 20 أكتوبر الجاري في قصر الرياضات بمدينة مارسيليا الفرنسية، من تنظيم شركة « Univent » الترويجية، سيتخلّلها نزالان من أجل حزامي بطولة العالم « WBA » وبطولة أوروبا « EBU ».

ويَعود ربيعي إلى حلبة مدينة مارسيليا بعد أن سبق له أن أسقط فيها الإيطالي غويسيبي لاوري بالضربة القاضية، في 24 مارس الماضي، وهو الانتصار الخامس في مسيرته من أصل خمس مواجهات خاضها، أربعة منها انتهت لصالحه بـ »الكاو »، قبل أن يضيف ضحية أخرى إلى لائحته عندما تغلّب في نزاله الأخير على البرازيلي أنديرسون كلايتون، في 15 أكتوبر الماضي، في مدينة « مادينبورغ » الألمانية.

ويَتطلّع صاحب الميدالية البرونزية لـ « أولمبياد ريو 2016″، الذي يحتل حاليا المركز 104 عالميا في وزنه « Super Welterweight »، إلى مواصلة تسلّق المراحل والدخول إلى « طوب 10″، بالحفاظ على سجلّه خاليا من الهزائم، كما يسعى بمعية طاقمه والشركة المتعاقد معها إلى أن يسطّر برنامجا منسجما مع طموحاته على المدى المتوسط والقريب.

في انتظار تعرّفه على خصمه المقبل، يَتطلّع ربيعي رفقة الشركة الألمانية الترويجية « SES Sports »، المتعاقد معها، إلى أن تحمل النزالات المقبلة خصوما أقوى، وهو الذي لم يخف في تصريح سابق لـ »هسبورت » أنه جاهز لخوض مواجهات من ثماني جولات وأكثر أمام أسماء عالمية وازنة.

جَدير بالذكر أن محمد ربيعي استهل مساره « الاحترافي » بتغلّبه بالضربة القاضية على الهنغاري لازلو كوفاتش، في 11 مارس من السنة الماضية في العاصمة التشيكية براغ، ثم تغلّب بالنقاط على البلجيكي جون بيير هابيمانا، في النزال الذي احتضنته « إرفورت » الألمانية في 22 أبريل، قبل أن يسقط خصمه الجورجي تيمور أبولادزي، وينتصر في نزاله الأخير بـ « الكاو » أمام المجري لازلو سيزلاي في فرنسا، ثم عاد في مارس الماضي لهزم المجري غويسيبي لاوري في مدينة مارسيليا الفرنسية.

* لمزيد من أخبار الرياضة والرياضيين زوروا Hesport.Com

اترك تعليقا