Via : Hesspress

يحسم المشرفون على المنتخب المغربي لكرة القدم، اليوم الثلاثاء، إمكانية مشاركة اللاعب نور الدين أمرابط في مباراة البرتغال غدا الأربعاء في ضوء أحدث التطورات في حالة الإصابة التي عانى منها في الأيام الماضية.

وأصيب أمرابط في وسط الشوط الثاني خلال مباراة المنتخب المغربي أمام نظيره الإيراني يوم الجمعة الماضي والتي انتهت بفوز الأخير 1 / صفر على استاد مدينة سان بطرسبرغ.

وكان طبيب المنتخب المغربي صرح بأن أمرابط يحتاج لأسبوع راحة قبل أن يخرج أمس، بتصريح جديد أكد فيه أن عملية تعافي بعض اللاعبين تمر بسرعة، في إشارة منه إلى أن أمرابط قد يكون جاهزا للمباراة.

وفي المقابل ، أصبح اللاعب نبيل درار جاهزا بنسبة مائة في المائة. وقد تشهد مباراة الغد أمام المنتخب البرتغالي مشاركته الأولى في بطولة كأس العالم.

وكان درار غاب عن صفوف الفريق في لقاء المغرب بسبب الإصابة التي عانى منها قبل البطولة لكن الجهاز الطبي أكد اكتمال تعافيه ما يجعل مشاركته طبقا لقرار الجهاز الفني للفريق.

كما ينتظر أن يكون اللاعب مروان مانويل دا كوستا مدافع باشاك شهير التركي ونجم المنتخب المغربي جاهزا للمشاركة في مباراة الغد بعد التعافي من الإصابة العضلية التي تعرض لها مؤخرا.

ويخوض المنتخب المغربي (أسود أطلس) تدريبه الأخير اليوم على استاد « لوجنيكي » بالعاصمة الروسية موسكو والذي يستضيف مباراة الفريق غدا أمام البرتغال.

اترك تعليقا