Via alyaoum24

تتجه الحكومة، خلال عام 2020، إلى تخصيص موارد مالية من الحساب الخاص بهبات دول الخليج، لإعادة بناء مركز استشفائي جامعي.

وكشفت معطيات وزارة الصحة، التي تقدمت بها إلى البرلمانيين، أعضاء لجنة القطاعات الاجتماعية، في إطار مناقشة مشروع قانون المالية لسنة 2020، أن تعزيز العرض الصحي، خلال السنة المقبلة، سيشمل إطلاق أشغال إعادة بناء المركز الاستشفائي الجامعي بن سينا في الرباط.

وأوضحت الوزارة أنه من المتوقع أن تصل الطاقة الاستيعابية للمستشفى الجامعي ابن سينا في الرباط، بعد إعادة بنائه، حوالي 1006 أسرة.

من جهة أخرى، سيتواصل بناء ثلاثة مراكز استشفائية جامعية، في كل من طنجة (771 سريرا)، وأكادير (867 سريرا)، والمركز الاستشفائي الجامعي في العيون (500 سرير)، الذي سيمول من الميزانية العامة للدولة.

ولتطوير الشبكة الاستشفائية من المستوى الثاني، ستتعزز البنيات الاستشفائية ببناء 12 مركزا استشفائيا جديدا بطاقة سريرية إجمالية، تصل إلى 1810 أسرة، من بينها 10 مراكز، تم تحديد وعائها العقاري، في كل من المحمدية، ومولاي يعقوب، ووزان، وزاكورة، وأزيلال، ومستشفى الأمراض العقلية، والنفسية في بني ملال، وجرسيف، وسيدي إفني، وورزازات.

كما سيتم، خلال العام المقبل، بناء 13 مستشفى القرب بطاقة سريرية إجمالية تصل إلى 585 سريرا.

وفي إطار تعزيز العرض الصحي دائما، سيرصد غلاف مالي يصل إلى 433 مليون درهم، لتعزيز التجهيزات البيوطبية، بينما رصد مبلغ 175 مليون درهم لتعزيز صيانة التجهيزات البيوطبية.

اترك تعليقا

301 Moved Permanently

301 Moved Permanently


nginx