Via : Hesspress

مستهل قراءة رصيف الصحافة الخاص بنهاية الأسبوع من « المساء » وتطرقها إلى عودة التصعيد الميداني إلى المنطقة العازلة في الصحراء، ورصد ذلك من خلال أوامر أصدرتها مفتشية القوات المسلحة الملكية لتحرك عناصر الجيش المغربي إلى مناطق جديدة قريبة من المنطقة العازلة، أهمها المعبر الجديد الذي افتتحته موريتانيا تحت مسمى « شوم تندوف »، في تحدّ لوجود معبر « الكركرات » البري بين شنقيط والمملكة.

وأضافت الجريدة أن وحدات للمشاة، معززة بفرق الدرك الحربي، وصلت إلى هذا الحيز الجغرافي بعد الأعمال الاستفزازية الأخيرة التي قامت بها البوليساريو في تيفاريتي، شرق المنظومة الدفاعية للصحراء المغربية، وتبين أن الأمر يتعلق مجددا بخرق سافر لوقف إطلاق النار بدأ من على الأراضي الخاضعة للسيادة الجزائرية.

المنبر ذكر أن القوات المسلحة الملكية أعطت تعليمات إلى الوحدات العسكرية بكل من شبه القطاع العسكري « بئر الكندوز » ونظيريه « تشلا » و »أوسرد » للرد بحزم على أي استفزاز ينم عن التحرش بالعسكر المغربي أو بنياته، على طول الحدود مع الأراضي الموريتانية.

في خبر آخر، نشرت « المساء »، في استشراف لمعاملات عيد الأضحى المقبل، أن المغاربة سيشترون الأضاحي من وحدات معتمدة، مع تلقي « بون » يضم رقم رأس الماشية واسم وعنوان الضيعة التي ينتمي إليها، في محاولة لتخطي واقعة تعفن أضاحي خلال العيد الماضي، وأيضا للحد من الفوضى المرصودة بالسوق خلال هذه المناسبة.

وزادت اليومية أن وزارة الفلاحة رفعت سقف التأهب منذ أسابيع لضمان عدم تكرار ما حدث العام الفائت، وسبب استياء أسر طال التعفن لحوم أضاحيها بعد النحر، موقعة اتفاقية شراكة مع الفيدرالية البيمهنية للحوم الحمراء لتصحيح الأوضاع بما تقتضيه من صرامة.

في « الأحداث المغربية » ورد أن الأمن البلجيكي أوقف، في حي « مولنبيك » ببروكسيل، متطرفين من أصول مغربية لهم علاقة بـ »هجمات باريس » المقترفة سنة 2015، هما أيوب بازروج وسفيان العروب. وأضافت الجريدة أن التحقيقات بخصوص ما جرى في فرنسا توصل إلى مساهمة العنصرين المذكورين في تقدم الدعم اللوجستيكي لصلاح عبد السلام، الخاضع للاعتقال حاليا.

حاول رجل شرطة برتبة مقدم رئيس، تفصله 4 سنوات عن التقاعد، الانتحار من فوق مقر المنطقة الإقليمية للأمن بالخميسات. وذكرت « الأحداث المغربية » أن رجل الشرطة المعني هدد بإلقاء نفسه وهو في حالة هستيرية، ومع توالي توتره العصبي أغمي عليه فوق سطح البناية التي اعتلاها، لينقل إلى المشفى الإقليمي بغية تلقي التدخل الطبي الملائم.

من « أخبار اليوم » نقرأ أن العاصمة الرباط، المهددة بامتلاء جميع مقابرها خلال سنتين من الآن، أعلنت بلديتها مشروعا لإنجاز مدفن كبير بشراكة مع ولاية الجهة ووزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية ومجلس عمالة الرباط، إذ تلقت الجماعة 13 من العروض لتهيئة الشطر الأول من المقبرة المرتقبة على 9 هكتارات في جماعة اليوسفية، مع انتظار الشطر الثاني على 10 هكتارات.

المستشفى الجهوي محمد الخامس في طنجة سيحرم من خدمات تخصص طبي مهم في قسم الجراحة. ووفق « أخبار اليوم » فإن انتهاء فترة التعيين المؤقت لإطار طبي قادم من مشفى الفارابي بوجدة، استمر 6 أشهر، ستفضي إلى عدم توفر جراح للقلب والشرايين، بينما الوزارة الوصية لم تعلن عن فتح هذا المنصب للتباري.

« العلم » شددت على أن حملة « مقاطعة السمك » نجحت في خفض أسعارها الملتهبة في عدد من مدن المملكة، ويتعلق الأمر بأنواع من الأسماك السطحية التي عرض نشطاء في مواقع التواصل الاجتماعي صورا تبين وفرتها مع تواضع أثمانها.

غرفة الجنايات الابتدائية المكلفة بقضايا الإرهاب في استئنافية الرباط، برئاسة القاضي عبد اللطيف العمراني، قضت بسنتين إضافيتين من سلب الحرية ضد محكوم بـ15 سنة سجنا بتهمة تكوين عصابة إرهابية. ووفق « العلم » فإن هذه الفترة الزائدة على العقوبة الأصلية تأتي جراء اكتشاف مسؤولي سجن « مول البركي »، في آسفي، حيازة المعني بالأمر كتابا بداخله وثائق تمجد داعش وتحرض على الإرهاب.

الختم بخبر رياضي من « الاتحاد الاشتراكي »؛ ويتعلق ببعث مدربين بملفاتهم إلى فريق أولمبيك خريبكة بغرض خلافة بيرنار سيموندي، الذي تنتهي مهمته متم الشهر المقبل. ووفق مصدر الصحيفة فإن مكتب الأولمبيك عقد اجتماعا لمناقشة أسماء المرشحين للإمساك بدفة « نادي عاصمة الفوسفاط »، أبرزهم هشام الدميعي وبيدرو بنعلي وسمير يعيش ومحمد أمين بنهاشم، وأيضا الجزائري عبد الحق بنشيخة، وسجل ميل الآراء إلى الإطارين الأخيرين.

اترك تعليقا