Via hibapress

هبة بريس – الرباط

علق الاستاذ الجامعي والمحلل السياسي، عمر الشرقاوي، على الحالة التي يشهدها حزب الأصالة والمعاصرة، خلال الفترة الأخيرة.

وقال الشرقاوي في تدوينة نشرها على حسابه “الفيسبوكي”:”حرب قذرة ووسخة تدور رحاها داخل الاصالة والمعاصرة، تجاوزت سقف التناطح لتصل درجة التطاحن بكل الاسلحة المشروعة وغير المشروعة،”.

فالحزب، يقول الشرقاوي، الذي يفترض انه يقود المعارضة المفترى عليها، ويمثل الشارع الغاضب داخل المؤسسات يعيش مرحلة متقدمة من حرب الجميع ضد الجميع الذي تحدث عنها توماس هوبز حينما كان يصف حالة الطبيعة وما قبل التعاقد.

وتابع المحلل السياسي قائلا :”يتعجب الشيطان بنفسه كيف كان هذا الحزب يجمع في بيت واحد كل هذا الحقد والبغضاء بين اعضاءه، بينما تحول في امد قريب الى ساحة للوغى استل فيها قادته سيوف القانون المفترى عليه والتسريبات والاشاعة والكذب والافتراء والاتهامات بالاختلاسات لذبح بعضهم البعض دون رحمة ولاشفقة”، قبل أن يسترسل بالقول :” اننا بالفعل امام كائن يمكن نعته باي شيء الا ان يحمل صفة حزب سياسي”

المجموع 21 آراء

15

6

هل أعجبك الموضوع !

اترك تعليقا