Via youm7

هناك العديد من الحالات المرضية التي تتعرض لها النساء ويكون علاجها استئصال الرحم، وليس فقط الإصابة بسرطان الرحم، فهناك أنواع أمراض أخرى، وهذا ما سنتعرف عليه خلال التقرير التالي، وفقا لموقع « webmed« .

عند إصابة المرأة بهبوط الرحم يتسبب في هذا الأمر سقوط  المهبل، وهذا الأمر يتسبب في ألم شديد في المعدة، ومواجهة بعض المشاكل عند التبول، ويقوم الأطباء بعلاج هذا الأمر بالأدوية وفي حالة عدم الاستجابة يتطلب الأمر استئصال الرحم، كما أن تعرض النساء للنزيف المتكرر بعد الولادة القيصرية يكون الخيار الأفضل هو الاستئصال لأن التعرض لالتصاق المشيمة أثناء الحمل يكون هو السبب في حدوث نزيف شديد أثناء الولادة وبعدها.

كما أن التعرض  للإصابة ببطانة الرحم، الذي يزيد من فرص التعرض للشعور بألم شديد في البطن، وعدم انتظام الدورة الشهرية، وهذا الأمر في حالة إهماله يتسبب في يزيد من فرص الإصابة بالعقم، ولذا عليك الخضوع للعلاج الهرموني في البداية، وفي حالة عدم الاستجابة يكون استئصال الرحم هو الحل الأمثل لك.

 

 نجد أن بعض النساء يصبن بالسرطان في الرحم، وهذا النوع من السرطان يستلزم استئصال الرحم لتقليل فرص انتشاره في الجسم، كما أن النساء اللاتي أصبن بالأورام الليفية المسببة لهم نزيف شديد، يخضعون للعلاج الدوائي في بداية الأمر، ثم  حالة عدم استجابة الجسم يتم استئصال الرحم.

 

اترك تعليقا

301 Moved Permanently

301 Moved Permanently


nginx